- الإعلانات -

محافظ أسيوط يفتتح إحلال وتجديد محطة معالجة صرف صحى عرب المدابغ بـ 624 مليون جنيه

أصالة وطن

0 159

- الإعلانات -

 

كتبت هاجر عبد العليم

افتتح اللواء عصام سعد محافظ أسيوط يرافقه المهندس محمد صلاح الدين عبدالغفار رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بمحافظة أسيوط أعمال الاحلال والتجديد لمشروع محطة معالجة صرف صحى عرب المدابغ بمركز أسيوط لزيادة الطاقة التصميمية للمحطة من 70 ألف م3/يوم إلى 105 ألف م3/يوم بتكلفة 624 مليون جنيها ضمن خطة شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمحافظة رافقه خلال الافتتاح حسنى درويش القائم بأعمال رئيس مركز ومدينة أسيوط وقيادات شركة المياه والصرف الصحى .

 

 

وعقب الافتتاح استمع المحافظ ومرافقوه إلى شرح للتوسعات التى تمت بمحطة معالجة صرف صحى عرب المدابغ وأعمال رفع الطاقة التصميمية للمحطة وإحلال كافة مكوناتها لزيادة الطاقة التصميمية من70ألف م3/يوم إلى 105 ألف م3/يوم ثم تفقد المحافظ ومرافقوه أقسام المحطة والمعمل المركزى بها وتابع نتيجة تحليل عينات المياه النهائية بالمحطة ومطابقتها للمواصفات القياسية.

 

وأعلن محافظ أسيوط دعمه الكامل لتنفيذ مشروعات إحلال وتجديد محطات الصرف الصحى وتذليل كافة العقبات أمام التنفيذ وفقًا للخطة الزمنية للمشروعات الجارى تنفيذها مشيرًا إلى الاهتمام الذى توليه الدولة بمشروعات مياه الشرب والصرف الصحى والتى يجرى تنفيذها بمراكز المحافظة ويتم متابعتها بصفة مستمرة وتذليل العقبات لتشغيل المشروعات المتعثرة منها بالتنسيق بين كافة الجهات تنفيذًا لتوجيهات رئيس الجمهورية ورئيس الوزراء بهذا الشأن لافتًا إلى إنه قام بالعديد من الجولات الميدانية لتفقد سير الأعمال بمختلف المشروعات التى يجرى تنفيذها بالمراكز للوقوف على معدلات التنفيذ والتأكيد على سرعة نهو الأعمال فى مواعيدها المحددة وفقًا للخطة الزمنية.

 

ومن جانبه أكد المهندس محمد صلاح الدين عبدالغفار إنه تم إحلال وتجديد محطة معالجة صرف صحى عرب المدابغ للتغلب على التصرفات الزائدة من مدينة أسيوط بالكامل وقريتى درنكة ومنقباد حيث أن المشروع يهدف إلى رفع الطاقة التصميمية الخاصة بالمحطة مع الحفاظ على المنشآت المدنية القائمة دون الاخلال بتشغيل المحطة وذلك من خلال إحلال وتجديد كافة مكونات المحطة والوصول بها إلى الحالة المثالية وتحسين السيب النهائى والوصول به إلى المعايير المعلنة من اللجنة العليا للمياه للتخلص الآمن من الحمأة المنتجة والاستفادة منها كمورد من موارد الشركة بتكلفة 624 مليون جنيها من خطة الاحلال والتجديد المالية الخاصة بالشركة و جارى تأهيل المحطة للحصول على شهادة TSM.

 

كما قام اللواء عصام سعد محافظ أسيوط بجولة داخل مستشفى الصدر لتفقد موقع تركيب جهاز الأشعة المقطعية الجديد الذى تم دعم المستشفى به مؤخرًا للتيسير على المواطنين ضمن خطة دعم المنظومة الصحية بالمحافظة فضلا عن الاطمئنان على منظومة الأكسجين بالمستشفى والوقوف على معدلات استخدامه ومراجعة المخزون ومدى توافره وفقًا للاحتياجات وذلك ضمن جولاته الميدانية على المستشفيات تنفيذًا لتوجيهات رئيس مجلس الوزراء ووزير التنمية المحلية بتكثيف المرور والتفتيش على جميع المستشفيات والمنشآت الصحية بصفة دورية لمتابعة الوضع الصحى ودعم الاحتياجات رافقه خلال الجولة الدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة والدكتور أسامة حجازى مدير عام الطب الوقائى بمديرية الصحة والدكتور أحمد سيد مدير المكتب الفنى بمديرية الصحة والدكتور على الزقزقى نائب مدير مستشفى الصدر.

 

- الإعلانات -

تفقد محافظ أسيوط موقع تركيب جهاز الأشعة المقطعية الذى تم دعم المستشفى به مؤخرًا لتحسين الخدمة الطبية المقدمة والتيسير على المواطنين وذلك فى إطار دعم وتطوير الخدمات الصحية المقدمة لأهالى المحافظة والارتقاء بالقطاع الصحى وتقديم خدمات طبية لائقة لأبناء أسيوط.

 

كما تابع المحافظ أيضا سير العمل بمنظومة تانكات الأكسجين بالمستشفى والأرصدة المتوفرة بالخزانات واطمئن على توافر كميات منه تكفى احتياجات المستشفى بالإضافة إلى توفير اسطوانات الاكسجين فى حالة الطوارئ واستمع إلى شرح حول مدى توافر الاحتياجات اللازمة من الأكسجين لأقسام المستشفى مشددًا على ضرورة الاهتمام بالتطهير والتعقيم الدورى والمتابعة الجيدة لتوافر الأرصدة الكافية من الأكسجين والابلاغ الفورى فى حالة أى نقص أو تأخر الكميات الموردة لتلافى حدوث أية مشكلات أو تداعيات.

 

وأكد المحافظ على استمرار دعم قطاع الصحة بالمحافظة وتلبية كافة الاحتياجات ووضع خطط مستقبلية تنفيذًا لتكليفات رئاسة مجلس الوزراء وتوجيهات القيادة السياسية لتعظيم امكانيات القطاع الصحى فضلا عن تكثيف حملات التفتيش والمتابعة المستمرة لجميع المستشفيات للتأكد من توافر الأكسجين والأدوية وكافة المستلزمات الطبية خاصة البروتوكولات العلاجية لفيروس كورونا مؤكداً على ضرورة تكاتف كافة الجهود لتخطى هذه المرحلة بسلام.

 

على جانب آخر، قال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط إنه تم الانتهاء من وضع مجسم لتمثال على هيئة كتاب كرمز للثقافة أعلى القاعدة الخرسانيىة المتواجدة أمام موقف الأزهر فى المنطقة الواقعة بين جامعتى أسيوط والأزهر بمدينة أسيوط ليصبح همزة وصل يربط بين الجامعتين وذلك فى إطار خطة المحافظة للتطوير والتجميل التى تتم فى معظم الشوارع والميادين لإضفاء مظهر حضارى وجمالى وتحسين الرؤية البصرية وتعزيز قيم الثقافة والقراءة لدى المواطنين.

 

 

 

وأكد محافظ أسيوط إنه تم اختيار مكان المجسم بين جامعتين عريقتين ومنبرين للثقافة والعلم كجامعة أسيوط وجامعة الأزهر وذلك فى إطار التعاون والتنسيق المثمر والمشاركة المجتمعية بين المحافظة والجامعة حيث تطوع الدكتور محسن سليم أستاذ النحت بكلية الفنون الجميلة بجامعة أسيوط بتنفيذ المجسم وقامت المحافظة بتحمل تكلفة الخامات المستخدمة.

 

وأضاف المحافظ إنه يوجد تعاونًا كبيرًا فى كافة المجالات بين المحافظة والجامعة بقيادة الدكتور طارق الجمال رئيس الجامعة ويوجد لجنة مشكلة بالفعل للتطوير والتجميل تضم أساتذة كليات الفنون الجميلة والهندسة والتربية النوعية لوضع خطط التطوير والتجميل بالميادين لتحسين الصورة البصرية للميادين ولتحقيق القيم الجمالية بالمناطق الحضرية بالمحافظة.

 

من جانبه أوضح الدكتور محسن سليم سليم أستاذ النحت بكلية الفنون الجميلة بجامعة أسيوط إنه فى إطار التواصل والتنسيق المستمر بين الجامعة والمحافظة تم تنفيذ مجسم “الكتاب رمزا للثقافة” الذى استغرق فيه العمل ما يقرب من ثلاثة أشهر وهو منفذ من معدن الحديد بالكامل عن طريق التشكيل والطرق والتجميع باللحام ويبلغ ارتفاعه اربعة أمتار وعرضه خمسة أمتار ونصف المتر وعمقه متران ويبلغ وزن الحديد المستخدم مايقرب من ثلاثة أطنان وتم وضعه على القاعدة كمرحلة أولى ومتبقى مرحلة أخيرة لإنهاء العمل بعد التركيب مقدمًا الشكر لمحافظ أسيوط على رعايته للثقافة الفنون بالمحافظة كما وجه الشكر لرئيس حى غرب الذى تابع مراحل التنفيذ وأشرف على ىتركيب المجسم.

Leave A Reply

Your email address will not be published.