Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار عالمية

الرئيس الايراني …سنرد بقوة على المتنمرين “.. و يصدر تحذيراً شديد اللهجة

متابعة اصالة وطن

 

 

 

 

الرئيس الايراني …سنرد بقوة على المتنمرين “..

أصدر الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي تحذيرا شديد اللهجة من أي هجوم أميركي محتمل ضدها رداً على هجوم بطائرة مسيرة أدى إلى مقتل 3 عسكريين أمريكيين على الحدود الاردنية السورية، فيما أتهمت أمريكا فصائل مدعومة من إيران بتدبيره .

 

 

 

 

 

الرئيس الايراني …سنرد بقوة على المتنمرين “..

وصرح رئيسي أثناء قيامه بجولة في القاعدة الواقعة في منطقة بندر عباس، بأن ” قلنا مرات عدة إننا لن نبدأ أي حرب، ولكن إذا أرادت دولة أو قوة ظالمة التغطرس علينا، فان الجمهورية الإسلامية الإيرانية سترد بقوة على كل من يتنمّر عليها”، بحسب ما نقلت وكالة إرنا بالعربية .

 

 

 

 

وأضاف الرئيس الإيراني خلال زيارة إلى قاعدة بحرية خليجية يديرها الحرس الثوري ” القوة العسكرية للجمهورية الإسلامية الإيرانية في المنطقة لا تشكل تهديداً لأي دولة، بل هي مصدر للأمن ويمكن لدول المنطقة الاعتماد على هذه القوة”، مشيراً ” القوة الدفاعية للجمهورية الاسلامية الإيرانية منحت البلاد قوة رادعة ” .

 

 

 

 

 

 

ويعتبر مقتل العسكريين الأميركيين في هجوم بطائرة مسيّرة على قاعدة على الحدود الأردنية السورية، أول خسائر عسكرية أميركية بنيران معادية في المنطقة منذ بدء الحرب في قطاع غزة في السابع من أكتوبر من العام الماضي .

 

 

 

 

وحمّل الرئيس الأميركي جو بايدن مسؤولية الهجوم لـ”جماعات مسلحة متطرفة مدعومة من إيران”.

 

 

 

أقرا أيضا : وكالة تسنيم الايرانية : ” في بيان مشترك: إيران والسعودية تتفقان على استئناف العلاقات الثنائية ” .

 

 

 

وقال بايدن إنه حدد طبيعة الرد الأميركي على الهجوم، لكنه لم يعلن تفاصيل الخطط أو توقيت الرد، مشدداً على أنه لا يسعى إلى حرب أوسع في الشرق الأوسط .

 

 

 

 

وأشار البيت الأبيض إلى إمكان اتخاذ “إجراءات متعددة” ردا على الهجوم .

 

 

 

 

 

ومن المقرر أن يشرف بايدن الجمعة على عودة جثامين العسكريين الثلاثة إلى الولايات المتحدة، حيث سيتم استقبالها بتكريم عسكري .

 

 

 

 

 

ومن جانبها، نفت إيران أي صلة لها بالهجوم وقالت إنها لا تسعى إلى “توسيع” نطاق النزاع في الشرق الأوسط .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى