- الإعلانات -

السيطرة على حريق وزارة الزراعة.. ومسئول: حرائق متكررة

0 93

- الإعلانات -

كتبت مفيدة عزالدين

أكد أحمد إبراهيم المتحدث الرسمي لوزارة الزراعة، أنه تم السيطرة على الحريق الذي نشب في منطقة الصوب الزراعية التابعة للوزارة بمنطقة نادي الصيد بالدقي خلف البنك الزراعي المصري.

 

وقال إبراهيم إن منطقة الصوب تحوي مخلفات الزراعات وناتج الصوب الزراعية ودائما ما تتكرر الحرائق بسبب المخلفات الزراعية الناتجة عن مخلفات المحاصيل المعدة للنقل مع القمامة حيث تحوي منطقة الصوب على نحو ١٠ صوب زراعية بعضها يعمل والبعض الآخر خارج الخدمة، تقع في شارع نادي الصيد، وبالقرب من البنك الزراعي المصري وقناة مصر الزراعية.

 

 

 

وتقع منطقة الصوب الزراعية في أرض تابعة للوزارة على شارع نادي الصيد، وخلف الهيئة العامة للتعمير والتنمية الزراعية

 

يذكر أنه تم تعين الدكتور مسعد قطب رئيسا جديدا لإدارة المحميات والصواب الزراعية من ٢٤ ساعة عقب وفاة المهندس إبراهيم الدسوقي الأسبوع الماضي في جنوب سيناء أثناء تأدية عمله.

 

وتعد وزارة الزراعة من أكثر الوزارات التي تعرضت للدمج والفصل مع عدد من الوزارات الأخرى مثل الإصلاح الزراعي واستصلاح الأراضي وغيرهم من الوزارات وعلى الرغم من أن وزارة الزراعة كانت لها نظارة مستقلة منذ عام 1875 أي في عهد رياض باشا وتابعة لرئيس الوزراء وتهتم بالشئون الزراعية وأسندت مهامها إلى أحد الفرنسيين “دى بللينو” وكانت مهتمة بشئون الري وتوزيع المياه.

 

وفى عام 1882 أسندت مهامها إلى مجلسي سمى بمجلس الزراعة داخل وزارة الأشغال حتى تبين حاجة مصر إلى هيئة رسمية تتولى كافة المسائل الزراعية ومن هنا أصدرت الحكومة المصرية القانون في نوفمبر عام 1910 برقم 34 بشأن تكوين أول مصلحة للزراعة داخل وزارة الأشغال.[1]

 

وفى 20 نوفمبر عام 1913 صدر الأمر العالي بإنشاء وزارة الزراعة وكان محمد محب باشا أول وزير للزراعة وكان مقرها شارع الفلكي بالقاهرة كوزارة مستقلة حتى قيام ثورة 23 يوليو فقد أطلق عليها وزارة الزراعة فقط.

Leave A Reply

Your email address will not be published.