- الإعلانات -

أخي وزوجي كانا داعمان لي بمسيرة نجاحي .. آلاء ربيع تحكي رحلة كفاحها بالتجارة.

أصالة وطن

0 115

- الإعلانات -

كتبت/هاجر عبد العليم

 

- الإعلانات -

“الاء ربيع” خريجه كلية العلوم، بدأت عملها بمدرسة خاصة، أرادت أن تغير مجال عملها.
تقول “آلاء”: كنت أحب مجال البيزنس ،عملت في مجال الملابس وواجهت صعوبات في التعامل مع الناس ، ومن ثم أتجهت إلى نشاط آخر عن طريق الدخول في عالم التجميل والعناية بالبشرة والشعر ووجدت عليها إقباًا كبيرًا من السيدات وسعيت في هذا المشوار إلى أن حققت هدفي وأصبحت الموزع الرئيسي للشركة في محافظة المنيا خلال شهر واحد والحمد لله.
وأكدت بدأ شغلي يكبر ولا أخفي ان قابلت صعوبات مادية لأن الشركة كانت طالبة مني مبلغ مادي كبير ووقف بجانبي أخويا ساعدني ماديا ومعنويا وضحيت ببعض ممتلكاتي لكي أقف على رجلي ، وهناك أيضا أعداء النجاح لأن كل ما بتنجح في مجتمعنا بيكون أشخاص تسعي لوقف هذا النجاح ،ولا أنكر دور زوجي فهو كان سببًا في عمل توازن بين عملي كمدرسة وعملي في البيزنس وعملي كأم والقيام بواجباتي الزوجية لان عملي في البيزنس يتطلب مني وقت كبير في التسويق وكان يدعمني ويشجعني ويعتبر إن نجاحي من نجاحه.

Leave A Reply

Your email address will not be published.