- الإعلانات -

المواطنون يعتكفون عن اكل اللحوم والفراخ وشراء الذهب لارتفاع أسعارهم الجنونية

0

- الإعلانات -

 

جمال المنياوي

المواطنون يعتكفون عن أكل اللحوم بعد ارتفاع سعرها الجنوني ال450جنيها للكيلو والفراخ الي 95 جنيه وارتفاع أسعار الذهب ل4000 جنية سعر الجرام الذي أوقف قدرة الشباب للجواز وارتفاع سعر الدولار بالسوق السوداء ل71 جنيه.

في الوقت الذي اتخذت فيه الحكومة قرارات واجراءات بتخفيض اسعار السلع الأساسية  وزيادة الرقابة التموينية علي الأسواق وضبط التجار المختكرين إلا أن أصحاب محلات الجزارة يقذفون بالاسعار يوميا من سعر الي اخر حتى وصل سعر الكيلو ل450 جنيها في بعض المناطق مما ادي علي عزوف المواطنين عن أكل اللحوم والفراخ.

- الإعلانات -

قال اسماعيل محمد أنا عامل يومية حصيلة عملي لا تكفي لشراء جرامات من اللحوم حتي البدائل من الحبوب ارتفع ثمنها الذي لا يتناسب مع دخلي اليومي سواء العدس أو الفول وحتي الطمية أصبح القرص ابو جنيه في حجم البلية ومن يرد أن يأكل طعميه عليه بالقرص ابو 2.5 جنيه الذي كان في الأصل ثمنه نصف جنيه والذي لا يتناسب مع دخلي وانا لدي أسرة واعول اطفال في مراحل سنية وتعليمية مختلفة فأطالب بتكثيف الرقابة وخاصة علي محلات بيع اللحوم والدواجن وتوفير سيارات للتجول وأسواق ثابته لبيع هذه السلع بأسعار مخفضة تتناسب مع محدودي الدخل.

واضاف مكرم شفيق بأن الاسعار تتزايد يوم بعد يوم والمعاش لايكفي احتياجاتي اليومية ولا الاكل والشرب والدخل ليتناسب مع الارتفاع الجنوني للأسعار فهل تتدخل الجهات الرقابية والحكومية بمواجهة هذا الجشع والاحتكار وتوفير البدائل بأسعار مخفضة.

وقالت ناديه ربة منزل بأنها تعول ايتام ولاتملك غير معاش تكافل وكرامه وأكدت بأنها عزفت عن أكل اللحوم والفراخ حتي الصدور والاجنحه وكبده الفراخ والقوانص ثمنها لا يتناسب مع دخلي وحرمت اولادي من أكل اللحوم والفراخ فهل تتدخل الدولة لإنقاذها من جحيم الاسعار من جشع التجار.

واضاف احمد ذكي بأنه يطالب الحكومة وخاصة وزارة التموين بتوفير لحوم وفراخ ومواد غذائية علي بطاقة التموين بأسعار مخفضة لكي تتوفر لجميع المواطنين وخاصة محدودي الدخل .

والجدير بالذكر أن أسعار اللحوم المجمده باختلاف مسمياتها ارتفعت أسعارها ولم تصبح في متناول المواطن العادي.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.