- الإعلانات -

“التحديات التي تواجه لغة الضاد” ندوة بثقافة دمياط

0 123

- الإعلانات -

“التحديات التي تواجه لغة الضاد” ندوة بثقافة دمياط

 

 

اسماء همام

 

- الإعلانات -

احتفلت الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة المخرج هشام عطوة باليوم العالمي للغة العربية الموافق ١٨ ديسمبر من كل عام ضمن أنشطة فرع ثقافة دمياط التابع لإقليم شرق الدلتا الثقافي برئاسة أمل عبد الله، حيث نظم قصر ثقافة دمياط ندوة عن “تحديات لغة الضاد وما يهدد صحتها اللغوية” فقد أصبحت أولى اهتمامات حراس اللغة والأدباء تفادى أى خلل لفظي أو لغوى نتيجة الانفتاح على لغات أخرى دون صقل قواعد العربية، الأمر الذي أثر على مستوى الأجيال الحالية نتيجة خلط الفصحى بالعامية وغيرها من الأسباب التي ناقشها الكاتب فكرى داوود والكاتب سمير الفيل ود. وائل الصعيدي و أ. مختار عيسى، فأوضح الفيل وداوود كيف أثر التعليم بجعل اللغات الأخرى لغة أولى دون العربية ما جعل كثيرا من أبناءنا غير مرحبين بلغتهم الأم فى معاملتهم وتراجعها بنسبة كبيرة فى لفظها للدرجة التي سمح لعدد من الكلمات والأحرف الغربية بإحلال أخرى عربية، وسبب عيسى والصعيدي هذا التراجع اللغوي لظاهرة سيادة اللغات الغربية والأعجمية على الوسائط التكنولوجية ووسائل التواصل الاجتماعي وترجيحها فى المعاملات الاقتصادية والتعليمية دون العربية، واختتمت الندوة بوضع توصيات تلزم مؤسساتنا بالتحرك الفوري لإعادة الحس العربي لأبنائنا بتبني فعاليات تحفز طلابنا وشبابنا للتعرف أكثر على تراثنا العربي من واقع أدبيات كتابها وشعرائها العرب قديما وحديثا بجانب تعريب ثقافتنا لأبنائنا المهاجرين بهدف صنع خطوط تواصل بأصولهم العربية.

 

وضمن نشاط نوادي الأدب عقد نادى أدب قصر ثقافة دمياط جلسته الأسبوعية بحضور القاص حلمي ياسين والكاتب والشاعر صلاح مصباح، واستمرت فعاليات ورشة الأشغال اليدوية مع المدربة عبير يوسف وتعلم غرز جديدة بالصوف، بالإضافة لمواصلة أعمال الإبداع بورشة الرسم الحر مع الفنانة رشا الأغا.

Leave A Reply

Your email address will not be published.