- الإعلانات -

زوجة في دعوى خلع: خان العشرة ووضع كاميرات مراقبة بمنزل الزوجية

أصالة وطن

0 343

- الإعلانات -

كتبت_هاجر عبد العليم

 

أقامت ربة منزل فى العقد الرابع من عمرها دعوى خلع أمام محكمة الأسرة بالجيزة أكدت فيها استحكام الخلافات مع زوجها بسبب تعديه عليها بالضرب والإهانة واتهامها بخيانته فى محاولة منه للإساءة إليها عقب عودته إلى زوجته السابقة وطالبت فيها بالتفريق بينهما.

كشفت الزوجة تفاصيل دعواها أمام خبراء مكتب تسوية المنازعات الأسرية بالجيزة مؤكدة أنها ارتبطت بزوجها بعد قصة حب تكللت بالزواج الذى استمر أكثر من 12 سنة رزقهما الله فيه بطفلة عكفت على تربيتها ورعايتها بالاضافة إلى مساعدة زوجها الذى لم تكن الحب الأول فى حياته لأنه ارتبط قبل زواجه منها أكثر من مرة ولكنها لم تشغل بالها بحياته السابقة واعتبرت أنهما ولدا من جديد فى اليوم الذى اعترف لها فيه بحبه لها وتعلقه الشديد بها وأنه لن يستطيع الحياة بدونها.

أوضحت الزوجة أنها أحبته كثيرا وساعدته ونجحت فى اقناع أسرتها به وعقب الخطوبة تم الزواج وانتقلت للإقامة معه بعش الزوجية وكانت حياتهما تسير فى هدوء وسعادة وكان زوجها لا يذهب أى مكان إلا ويصطحبها معه وزارت مع زوجها عددًا كبيرًا من دول العالم وعندما رزقهما الله بطفلتهما انشغلت بتربيتها وكانت تعتذر عن السفر معه فى بعض المرات.

- الإعلانات -

قالت الزوجة: إنها فوجئت بتغير طباع زوجها وتحولت المودة والمحبة بينهما إلى خلافات ومشكلات يستغلها الزوج فى الهروب من المنزل لأيام وأحيانا أسابيع ويعود عندما تعتذر له وتكررت المشاجرات بينهما بسبب وبدون حتى فوجئت بزوجها يعتدى عليها بالضرب والإهانة ويطردها من منزل الزوجية وانتظرت قيامه بصلحها ولكن بدون جدوى ومرت الأيام بدون أن يسأل عنها.

أوضحت أنها بادرت بالاتصال به عندما مرضت صغيرتهما ولكن بدون جدوى حيث أغلق الهاتف فى وجهها وطلب منها عدم تكرار الاتصال عليه ثم فوجئت بمحاولاته الإساءة لها والطعن فى شرفها محاولا تشويه سمعتها ولم يتوقف عند ذلك بل اكتشفت أنه كان يقوم بمراقبتها لفترة طويلة وكان يضع كاميرات مراقبة بمنزل الزوجية لمراقبتها أثناء وجوده خارج المنزل ورغم كل ما فعله لم تنجح خططه بسبب عدم صحة شكوكه تجاه الزوجة.

أكدت أنها اكتشفت أنه أقدم على أفعاله حتى يبرر تصرفاته غير المسئولة وعودته إلى زوجته السابقة بدون أن يخبرها وحتى يجبرها على التنازل عن حقوقها الزوجية ومؤخر الصداق فى حال إقدامها على طلب الطلاق وأمام فشل خطته قام بتسريب صور خاصة بها كانت تجمعه معها ثم أنكر ارتكابه الواقعة فى محاولة لتشوية صورتها وهو ما دفعها لطلب الطلاق وأمام رفضه تطليقها قررت الخلع وتقدمت بدعواها.

وباستدعاء الزوج وعرض الصلح أكد تمسكه بزوجته واعترف بزواجه عليها بموافقتها بسبب تقصيرها معه وأنه أنفق عليها الكثير من الأموال لعلاجها بالإضافة إلى قيامها بإجباره على الاقتراض لتوفير المال لرغبتها فى عمل عملية تجميل وكانت ترسل الكثير من الأموال والهدايا لأسرتها وهو ما تسبب فى الكثير من المشكلات بينهما وأمام رفض الزوجة الصلح أقام دعوى نشوز أمام محكمة الأسرة طالب فيها بإثبات خروج زوجته عن طاعته بالإضافة إلى قيامها بالإساءة إليه ومغادرة منزل الزوجية بدون علمه.

Leave A Reply

Your email address will not be published.