- الإعلانات -

كلب يعقر طفل عمره عامين بالإسماعيلية.. ومواطنون: ظاهرة انتشرت بكثافة

0 196

- الإعلانات -

 

كتبت هاجر عبد العليم

أصيب طفل في عمر عامين بجروح مختلفة في الرأس والظهر واليدين، جراء اعتداء كلب عليه، في أحد الشوارع بمدينة التل الكبير.

 

 

ونقلت سيارة الإسعاف الطفل المصاب إلى مستشفى التل الكبير المركزي، وتحول إلى مجمع الإسماعيلية الطبي لتلقي العلاج.

 

وقال والد الطفل عادل حسن، إن نجله يبلغ من العمر عامين ونصف، وخلال وجوده أمام المنزل هاجمه كلب وعضه في رأسه ويديه وأصيب بجروح مختلفة في جسده.

 

 

وأضاف: «تم تحويلي من مستشفي التل المركزي إلى مجمع الإسماعيلية الطبي لاحتياجه بعض الإشاعات العاجلة وإجراء الفحوصات اللازمة له»، مشيرا إلى أن الجرح في الرأس استلزم إجراء جراحة له لتنظيفه وتطهيره وعمل خياطة له.

 

 

- الإعلانات -

ونوه عادل حسن إلى أن ظاهرة الكلاب المفترسة انتشرت في مدينة التل الكبير، مشيرا إلى أن طفلة في عمر 5 سنوات هاجمها كلب منذ اسبوعين تقريبا في قرية قريبة منه، وأصيبت أيضا بنفس الإصابات.

 

واشتكى أهالي مركز ومدينة التل الكبير من انتشار ظاهرة الكلاب الضالة عموما، بسبب تراكم القمامة في بعض الشوراع، ووجود بعض المقالب العشوائية في بعض المناطق.

 

وقالت رانيا صابر، أحد أهالي التل الكبير: «احنا الشارع عندنا مليان لقربه من المقابر ومنطقة المستودع وياريت نلاقي حل وكمان في كلاب بتهجم على الناس والأطفال ومش عارفين نناشد مين».

 

فيما قالت نجوى إبراهيم: «أنا ابنى كان جاي من الدرس وهجمو عليه وقعوه في الأرض، لولا الناس جريت عليه وأنقذته، الله أعلم كان ايه حصل»، مشيرة إلى انتشار الكلاب الضالة في الشوارع بشكل كبير، وتخوف أولياء الأمور من تواجد الأطفال في الشوارع.

 

 

ولفتت شيماء رشاد، إلى أن ظاهرة الكلاب انتشرت بصورة بشعة خلف منطقة الساحة الشعبية والطريق الجديد المؤدى إلى طابية عرابي، فيما أشارت سيدة أخري عبر صفحتها على «فيس بوك» إلى أن كلبين اعتديا على نجليها في القدم خلال عودتهما من المدرسة، وحصلا على اللقاح.

 

وأضافت: «بقالهم شهر خايفين يخرجو من البيت واتعرضو لأذى نفسي كبير»، مطالبة بالتدخل لوضع حلا لأزمة انتشار ظاهرة الكلاب الضالة.

Leave A Reply

Your email address will not be published.